اخبار البحرين

متدربو «الرياضة» يرفضون تأجيل تخرجهم إلى ما بعد «كورونا»

كتبت زينب إسماعيل:

احتج طلبة التربية الرياضية بجامعة البحرين على قرارها الذي يؤجل تخرجهم حتى انتهاء أزمة فيروس كورونا «كوفيد-19»، في حين أن تخرجهم كان من المفترض أن يتم بانتهاء الفصل الدراسي الحالي أسوة بباقي زملائهم من المتدربين.

‎وذكر المتدربون بكلية التربية الرياضية والعلوم الصحية: «بعد اجتيازنا مرحلة التدريب ضمن المدارس الابتدائية ضمن مدة زمنية تصل إلى أسبوعين، وانضمامنا لفترة وجيزة ضمن مقررين دراسيين إضافيين لإتمام الفصل التدريبي بالمدارس الإعدادية والثانوية، أعلن توقف الدراسة بالجامعة بسبب تفشي فيروس كورونا».

وأضافوا «أصدرت الجامعة في 7 أبريل الماضي، قرارا لاحقا يقضي بتقييم الكليات للطلبة المسجلين ضمن مقررات التدريب العملي ورصد نتائج التدريب مع نهاية هذا الفصل الدراسي وفق آلية يحددها القسم المعني تقوم بتحديد المستوى العملي والمهارات العملية للطالب. وشمل القرار كافة منتسبي الجامعة من المتدربين، إلا أن كليتنا لم تحدد نوعية التقييم مدة تقارب الشهر، رغم محاولات الطلاب المتكررة لمعرفة مصيرهم، لتصدر قرارا جديدا في 30 من أبريل الماضي يجبر الطلبة على الانضمام للصفوف التدريبية بعد انتهاء الأزمة».

وتابعوا: «توقيت انتهاء الأزمة غير معلوم، وهو ما يؤجل تخرجنا إلى وقت غير معروف أيضا». ولفت الطلاب «أجبرنا على تقديم الامتحان العملي والنظري لمادة السباحة بعد الأزمة، في ظل أن هذه المادة لا تدرس في المدارس الحكومية في الأساس». 

ووفقا لقرار كلية التربية الرياضية والعلوم الصحية بشأن طلاب التربية الرياضية فإن الخطة الجديدة ستلحق المتدربين بمدارس المرحلة الابتدائية للتدريب بشكل مكثف مدة شهر كامل من الأحد إلى الخميس، ومدة شهر كامل في المدارس الإعدادية من الاثنين إلى الأربعاء وشهر آخر في المدارس الثانوية خلال أيام الأحد والثلاثاء والخميس، وسيتم تقييم الطلبة خلال الزيارات الميدانية. 

وقال الطلاب: «القرار الأخير سيجبر الطلبة على التدريب مدة شهر واحد فقط، فيما تصل مدة التدريب الاعتيادية للطلاب في الكلية إلى 3 أشهر»، متسائلين «مدة تدريب تصل إلى شهر واحد فقط، هل ستضيف للمتدرب مستوى أداء أفضل؟».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *