اخبار البحرين

كارفور وجمعية البحرين التعاونية الزراعية تتعاونان للارتقاء بترويج وتسويق المنتجات الزراعية الوطنية

وقعت كارفور، التي تديرها شركة "ماجد الفطيم" في مملكة البحرين، مذكرة تفاهم مع جمعية البحرين التعاونية الزراعية، الممثلة بعاملين في القطاع الزراعي الوطني البحريني، وذلك بهدف النهوض بهذا القطاع ودعم المزارعين البحرينيين العاملين فيه ومساعدتهم على تسويق المنتجات الزراعية البحرينية، ما ينعكس على تعزيز التنوع والأمن الغذائي وإحداث أثر اقتصادي إيجابي طويل الأمد.

وتأتي هذه المبادرة ضمن جهود كارفور الرامية إلى تهيئة منصة تسويقية مبتكرة للمنتجات الزراعية البحرينية، لتشمل الأعشاب والورقيات والنباتات والخضروات والفواكه وغيرها، وسعيها لتعزيز التعاون مع المزارعين البحرينين بالشراكة مع المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي، لنشر الوعي حول الأمن الغذائي بين كافة أفراد المجتمع، من خلال تسليط الضوء على أهمية المنتجات الزراعية الوطنية في تحقيق الاستدامة.

وفي تصريح للشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة، الأمين العام للمبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي، قالت: " لقد تزايد الطلب على الانتاج المحلي في الآونة الأخيرة وبدأ المستهلك يميز بين جودة الانتاج المحلي وغيره من المنتجات المستوردة، ونظراً لغزارة وتنوع الانتاج الزراعي لدى المزارعين، سعت المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي لدعم المزارع البحريني من خلال فتح منافذ وقنوات تسويقية جديدة لتلبية احتياجات السوق والمستهلك من الخضروات والفواكه المحلية."

كما قالت: " يعتبر القطاع الزراعي من أهم القطاعات في تحقيق الأمن الغذائي، وتعتبر عملية التسويق الزراعي عامل مكمل ومهم للعملية الإنتاجية ولضمان وصول المنتجات الزراعية للمستهلك بكل سهولة ويسر". واستطردت قائلة: "نفخر اليوم بهذا التعاون بين أحد ابرز علامات التجزئة في المنطقة "كارفور" وبين "جمعية البحرين التعاونية الزراعية"، آملين أن يسهم هذا التعاون في تعزيز المنافسة بين المزارعين لتحسين وتطوير منتجاتهم وضمان استمرارية المزارع في عمله واستدامة الإنتاج الزراعي في مملكة البحرين".

ومن جهته، قال جيروم عقل، مدير كارفور البحرين لدى "ماجد الفطيم للتجزئة": "يسعدنا في كارفور البحرين أن نكون جزءاً من هذه المبادرة التي تعكس التزامنا بتحقيق أثر اقتصادي إيجابي في القطاع الزراعي. نعمل من خلال جهودنا المتنوعة على المساهمة في تحقيق رؤية مملكة البحرين لوضع وتنفيذ مشروع استراتيجي للإنتاج الوطني الغذائي، والذي تساهم فيه المبادرة الوطنية لتنمية القطاع الزراعي عبر تخصيص مواقع للإنتاج النباتي ورفع نسبة الإنتاج المحلي في الأسواق، وتطوير القدرات الوطنية في مجال الصناعات الغذائية. تلعب الشراكات المثمرة بين مختلف الأطراف، كهذه الشراكة التي بدأناها اليوم مع جمعية البحرين التعاونية الزراعية، دوراً جوهرياً في تعزيز هذه المساعي، ونحن من جهتنا سعداء بهذا التعاون لترويج وتسويق الإنتاج البحريني في متاجرنا، لنواصل تحقيق أسعد اللحظات لكل الناس كل يوم".

وبعد توقيع الاتفاقية، قامت الشيخة مرام بنت عيسى آل خليفة والمزارعين بجولة داخل متجر كارفور هايبرماركت، زارت من خلالها عدة أقسام داخل المتجر، واطلعتْ على مواقع الترويج والتسويق للمنتجات البحرينية الغذائية الطازجة المخصصة للمزارعين والمنتجات الزراعية المحلية، وأشادت سعادتها بدور كارفور في دعم الإنتاج المحلي وترويج وتسويق المنتجات البحرينية والمساهمة في ازدهار القطاع الزراعي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *